2018-05-28

0 comment

ما هي مشاكل التوافق بين بلوك تشين و قانون GDPR؟

دخل قانون GDPR حيز التنفيذ في الإتحاد الأوروبي في الخامس والعشرون من الشهر الحالي، وهو القانون الذي يحمي خصوصية المستخدمين الأوروبيين ويفرض على الشركات والمعلنين والمسوقين التوقف عن انتهاك الخصوصية واستغلال البيانات والتقليل من أهمية سريتها من خلال بيعها واستخدامها دون موافقة المستخدمين.

اللائحة العامة لحماية البيانات GDPR هي عبارة عن لائحة في قانون الاتحاد الأوروبي بشأن حماية البيانات والخصوصية لجميع الأفراد داخل الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية الأوروبية. كما يتناول تصدير البيانات الشخصية خارج الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية الأوروبية. يهدف القانون في المقام الأول إلى منح المواطنين والمقيمين السيطرة على بياناتهم الشخصية وتبسيط البيئة التنظيمية للأعمال التجارية الدولية من خلال توحيد الأنظمة داخل الاتحاد الأوروبي.

وتتطلب حماية البيانات حسب التصميم والتقصير (المادة 25) أن يتم تصميم حماية البيانات في تطوير عمليات الأعمال الخاصة بالمنتجات والخدمات. لذا يجب تعيين إعدادات الخصوصية على مستوى عالٍ بشكل افتراضي، كما يجب أن تتخذ التدابير التقنية والإجرائية من قبل وحدة التحكم للتأكد من أن المعالجة طوال دورة المعالجة الكاملة تتوافق مع اللوائح التنظيمية. يجب على المتحكمين أيضًا تنفيذ آليات لضمان عدم معالجة البيانات الشخصية ما لم تكن ضرورية لكل غرض محدد.

وينص القانون على لزوم الكشف بوضوح عن البيانات التي يتم جمعها وكيف، ولماذا يتم معالجتها، وكم من الوقت يتم الاحتفاظ بها، وما إذا كان يتم مشاركتها مع أي طرف ثالث. يحق للمستخدمين طلب نسخة محمولة من البيانات التي يجمعها المعالج في نسق مشترك، والحق في مسح بياناتهم في ظروف معينة. يتعين على السلطات العامة والشركات التي تركز أنشطتها الأساسية حول المعالجة العادية أو المنهجية للبيانات الشخصية، توظيف موظف حماية البيانات (DPO)، المسؤول عن إدارة الامتثال للناتج المحلي الإجمالي. يجب على الشركات الإبلاغ عن أي خرق للبيانات في غضون 72 ساعة إذا كان لها تأثير سلبي على خصوصية المستخدم.

الآن السؤال الذي نحاول الإجابة عنه هو ما هي مشاكل التوافق بين بلوك تشين و قانون GDPR؟ وللرد عليه يجب الرد على مجموعة من الأسئلة التي تعطينا في النهاية اجابة واضحة وصريحة.

 

  • كيف ستتعايش بلوك تشين مع قانون GDPR؟

تحدث Siliconrepublic.com إلى Laura Jehl، الشريكة في شركة BakerHostetler في واشنطن العاصمة. وهي خبيرة في الخصوصية وحماية البيانات والامتثال وتقنية بلوك تشين، وقد لاحظت أنه يمكن أن يكون هناك تعارضا بين بلوك تشين و GDPR.

وقالت: “أعتقد مع حلول الهوية الرقمية أو أي شيء باستخدام بلوك تشين للهوية سيتمتع الفرد بقدر أكبر من التحكم في البيانات وتقليل البيانات من حيث ما تتم مشاركته، وكل شيء عظيم حتى الوصول إلى حق المسح وإمكانية نقل البيانات”.

لكن أضافت: “إذا تم تعريف كل ما هو موجود على بلوك تشين على أنه بيانات شخصية، فعندئذ تكون غير متوافقة بشكل أساسي لأن بلوك تشين غير قابل للتغيير”.

 

  • البيانات الشخصية تحت GDPR

وأضافت أنه في ظل الاستخدام المتزايد للمنتجات الرقمية الممكّنة بواسطة بلوك تشين، يجب الوصول إلى اليقين بأن البيانات التي يتم إدخالها إلى سلسلة الكتل لا يتم تعريفها على أنها بيانات شخصية في إطار اللائحة العامة لحماية البيانات GDPR. وهذا تعريف واسع للغاية بالفعل، ويتضمن معلومات يمكن تحديدها مثل الأرقام، فضلاً عن العوامل الخاصة بالهوية البدنية أو الفيزيولوجية أو العقلية أو الاقتصادية أو الثقافية أو الاجتماعية للشخص.

وقالت: “إذا نظرت إلى الطريقة التي يتم بها وصف حلول الهوية الرقمية، فسيتم وصفها على أنها تمكن الفرد من التمتع بقدر أكبر من التحكم في بياناته، وعلى من يحصل عليه، وعلى مقدار ما تتم مشاركته – وهذا هو بالضبط ما يريده القانون الجديد”

وكما هو واضح فرغم ذلك إلا أن القانون الجديد قد يسبب مشاكل لحلول الهوية الرقمية القائمة على بلوك تشين حيث قد تكون مشاركة كل هذه المعلومات مع سياقات مختلفة مع أطراف ثالثة مختلفة.

هناك قضيتين. الأولى تتعلق بـ “هل هذه البيانات الشخصية؟” والثانية تتعلق بـ “من هو المتحكم؟” وهذه مشكلتين مع القانون الجديد.

تعرض مسألة الموافقة أيضًا مجموعة من المشكلات الخاصة بها: “إذا وافقت مرة واحدة، فقد لا تستمر في الموافقة وهذا هو الحال مع حلول بلوك تشين، حيث لا يمكن إلغاء الموافقة مرة أخرى أو سحبها”.

وتعتقد Laura Jehl أن تشفير البيانات يمكنها أن تقدم دعما لتقنية بلوك تشين، حيث قالت: “إذا كان بإمكانك بسهولة إعادة هندسة جزء من البيانات المجزأة، فستظل البيانات الشخصية المستعارة خاضعة للقانون الجديد، ولكن إذا كانت مشفرة ولا اعادة هندستها، فهذا يعني أنها مجهولة المصدر”.

 

  • خلاف حاد بين حركتين؟

إن اللائحة العامة لحماية البيانات GDPR تعتمد بشكل كبير على الحكومة وتركز على المؤسسة، في حين أن بلوك تشين قد نشأ من فوضى العملات الرقمية المشفرة، وهو يؤمن باللامركزية في إدارة البيانات والعمليات ويلغي تقريبا دور المؤسسات الحكومية والخاصة.

من وجهة نظر Laura Jehl، إنها حالة حركتين جديدتين في العالم الرقمي تتقاربان أيضا “إنها قضية التكنولوجيا الناشئة التي تظهر بشكل حرفي في نفس وقت ظهور القانون الجديد. لذا  فإن القانون على الرغم من أنه لم يتم تفسيره أو إبقاؤه في المحكمة، فإنه سيتعين عليه تشكيل بنية هذه الأنظمة، وكيف يتم تصميمها. من الواضح أنه خلال صياغة القانون الجديد ، لم تكن تقنية بلوك تشين في طليعة عقل أي شخص بالطريقة التي تظهر عليها الآن”.

 

  • هل سيتم حظر بلوك تشين في الإتحاد الأوروبي لهذا السبب؟

من المعلوم أن تقنية بلوك تشين لا تقبل تعديل البيانات وهي تلتزم بالسرية وتلغي تقريبا دور المؤسسات بالتالي هناك خلافات بينها وبين القانون الجديد يجعل هذا الأخير معيقا لأي تطورات للتكنولوجيا الجديدة.

ومن المعروف أيضا أن الإتحاد الأوروبي يتسابق هو الآخر على تبني التقنيات الجديدة ولا يمكنه تجاهل بلوك تشين التي بدأت دول كثيرة تبنيها منها الإمارات، الصين، الولايات المتحدة الأمريكية، روسيا، الهند ودول أخرى مختلفة ومتعددة في مجالات كثيرة.

الأفضل أن يخضع القانون لتطويرات كي يتوافق مع التكنولوجيا الجديدة وإلا فإن القانون الجديد سيحرم الإتحاد الأوروبي من ثورة بلوك تشين.

في الأشهر الأخيرة، اكتشفت Laura Jehl الإجماع العام حول إنفاذ اللائحة العامة لحماية البيانات GDPR على سيكون سببا لتغريم شركات تكنولوجيا كبيرة قبل أن يتم استهداف الشركات الصغيرة والمتوسطة أو أمثالها، وقالت إن الاتحاد الأوروبي يريد أن يبرهن بشكل أساسي للعالم الأوسع على أنه “لا يمزح” بشأن فرض اللائحة، وأن من يخالفها سيعاقب.

وترى أن المشكلة لن تكون فقط في الإتحاد الأوروبي فالولايات المتحدة هي الأخرى تعمل على قانون مماثل الفترة القادمة ويجب أن يضع المشرعون بعين الإعتبار عدم التعارض مع تقنية بلوك تشين.

 

إقرأ أيضا:

4 متطلبات تقنية لتطوير الثقة بمجال إنترنت الأشياء باستخدام بلوك تشين

كيف أصبحت Lamborghini محبوبة أنصار العملات الرقمية المشفرة؟

بلوك تشين ودورها المرتقب في الويب 3.0: الجزء 2

بلوك تشين ودورها المرتقب في الويب 3.0: الجزء 1 من 2

لماذا فيس بوك مهتمة بتقنية بلوك تشين وكيف ستستفيد منها؟

أهم ما جاء في قمة مستقبل البلوك تشين 2018 في دبي الإمارات

كم تربح منصات تداول العملات الرقمية والمشفرة؟

أساسيات تعدين بيتكوين والعملات المشفرة

معلومات مغلوطة وشائعة عن العملات المشفرة والرقمية

كيف ستصبح دبي عاصمة بلوك تشين عام 2020؟

دبي مدينة المستقبل بقوة تقنية بلوك تشين

5 رسوم بيانية توضح أحداث عام 2017 المتعلقة بتقنية بلوك تشين

ماذا عن خطط جوجل و فيس بوك و آبل و أمازون اتجاه تقنية بلوك تشين؟

9 حقائق يجب أن تعرفها عن عملة بيتكوين

كيف سيستفيد قطاع النفط من تقنية بلوك تشين الثورية؟

ما هي بيتكوين أو ما يرمز له بـ XBT، BTC، ฿

قد يعجبك ايضاً