2018-04-28

0 comment

ماذا عن خطط جوجل و فيس بوك و آبل و أمازون اتجاه تقنية بلوك تشين؟

تقنية بلوك تشين واعدة وثورية وتعد بتغييرات كبرى على مستويات عديدة، وهي التي ينتظر منها أن تغير الكثير من الصناعات والمجالات منها الشبكات الإجتماعية والمتاجر الإلكترونية وحتى محركات البحث وهلما جرا.

يتحدث الكثير من الخبراء عن أي شركة في المستقبل القريب لن تتبنى هذه التكنولوجيا قد يفوتها القطار وينتهي عهدها كما هو الحال مع نوكيا التي لم تتبنى الهواتف الذكية والطفرة من بدايتها، وكذلك مع ياهو التي ظلت تركز منتجاتها على مستخدمي الحواسيب وتأخرت عن تبني الهواتف الذكية عكس جوجل وفيس بوك لتسقط لذلك السبب.

جوجل و فيس بوك و آبل و أمازون شركات معنية بتقنية بلوك تشين، وإلى الآن علاقة هذه الشركات مع التكنولوجيا الجديدة لا تزال غامضة تماما.

 

  • شركات عادة ما تجرب وتتبنى التكنولوجيا الحديثة

جوجل و فيس بوك و آبل و أمازون عادة ما تتبنى التكنولوجيا الجديدة وتستثمر بها، ابتداء من الحوسبة السحابية إلى البيانات الكبيرة واستخدام الطاقة الشمسية في مراكز بياناتها وكذلك تبني الذكاء الإصطناعي والتوجه إلى المساعدات الصوتية الذكية.

كل هذه التكنولوجيات تبنتها هذه الشركات وعملت على إصدار منتجات أو ترقية خدماتها لتدعمها بصورة واضحة وهذا معروف للجميع.

بالتالي المفترض أن تتبنى أيضا تقنية بلوك تشين وتعمل على الاعتماد عليها الفترة القادمة، لكن إلى الآن تأخرت هذه الشركات في هذه الخطوة.

 

  • جوجل و فيس بوك وحظر العملات المشفرة والرقمية

فيما كان كثيرون ينتظرون عن تبني الشركتين لتقنية بلوك تشين، بل ذهب البعض للقول أنهما يعملان على عملات مشفرة خاصة بهما، وكانت هناك شائعات تذهب لحد القول بأنهما سيتدخلان لتنظيم الصناعة من خلال إطلاق منصات تداول كبرى وعالمية وكذلك منصات الطرح الأولي لمراجعتها والموافقة على العمليات المشروعة ومحاربة الاحتيال في هذا المجال، كانت المفاجأة قاسية نوعا ما بافتتاح هذه السنة على قرار فيس بوك حظر إعلانات العملات المشفرة التي تعد تطبيقا واضحا ورئيسيا لهذه التكنولوجيا.

الحظر جاء على خلفية تخوف فيس بوك من أن تلك الإعلانات ستدفع مستخدميه إلى انفاق أموالهم في النصب وخسارتها في استثمارات غير مضمونة، مع العلم أن أي استثمار في هذا العالم غير مضمون النتائج.

لكن رغم ذلك ظلت إعلانات العملات المشفرة والطرح الأولي تظهر على فيس بوك، ولا نعرف إن كانت السياسة الجديدة مجرد حبر على ورق أم ستدخل حيز التنفيذ قريبا أو أن تلك الشركات وجدت طريقة للموافقة على إعلاناتها دون منعها.

لم تتأخر كثيرا شركة جوجل وأعلنت قرارا مماثلا في الربع الأول من هذا العام أيضا، حيث أكدت أنه ابتداء من الصيف القادم ستمنع الإعلانات المتعلقة بالعملات المشفرة والطرح الأولي وهذا في مسعى منها لحماية المستخدمين حتى تنظيم هذا القطاع.

يقال أن الشركتين ستتراجعان عن قرارهما بعد تنظيم السوق وفرض قوانين تحكمه، وحاليا يعمل المشروعون في الولايات المتحدة على وضع قوانين تخدم المستثمرين في هذا القطاع وتحمي أموالهم.

 

  • أمازون مع آبل وجوجل وشائعات عن شراكة مع الريبل XRP

تعد الريبل ripple واحدة من أفضل شركات بلوك تشين في العالم وهي التي تقدم عملتها الرقمية الريبل XRP، وتستخدمها في تسريع المعاملات المالية.

لديها شراكات واسعة من البنوك والمؤسسات المالية واتفقت في الآونة الأخيرة مع UAE Exchange، موني جرام، ويسترن يونيون، وحتى أنها اتفقت مع البنك المركزي السعودي.

يقال أن آبل هي واحدة من الأسماء التي ينتظر أن تعقد اتفاقية مع هذه الشركة لاستخدام بلوك تشين الخاصة بها وتقنياتها وعملة الريبل XRP لتسريع معاملات Apple Pay.

من جهة أخرى هناك حديث أيضا على أن أمازون في محادثات جارية حاليا مع الريبل لتبني عملتها وتقنياتها أيضا في تسريع المعاملات المالية التي تتم على منصتها وتطوير التجارة الإلكترونية.

بينما جوجل يقال أيضا أنها في محادثات مع الريبل من أجل تبني تقنيات بلوك تشين في خدمتها الصاعدة Google Pay وخدماتها للحلول المدفوعة.

هناك أسماء اخرى ستتعاون مع الشركة نفسها منها باي بال إضافة إلى ايباي وكلها شركات سيكون في صالحها استخدام بلوك تشين والتقليل من التكاليف والرفع من هامش الأرباح.

لكن الآن لا يزال هذا مجرد شائعات فهل يمكن اعتباره علامة قوية على اهتمام هذه الشركات بتقنية بلوك تشين؟

 

  • ربما يعملون على بلوك تشين في صمت وبعيدا عن الأضواء

فيما تستمر الشائعات على وسائل الإعلام فإن الشركات الكبرى عادة ما تبقي طي الكتمان تجاربها وأبحاثها وتخرج للإعلام ما تريد فيما تبقي ما لا تريد أن يعرفه الآخرون سرا.

هناك تقارير إعلامية تؤكد أن هذه الشركات قد أنشأت فرق عمل متخصصة في بلوك تشين، تعمل على خدمات وتقنيات ومشاريع مرتبطة بها.

أقل شيء يمكن لهاته الشركات فعله حاليا هو البحث والتطوير من خلال فرق صغير ومتخصصة تعمل في مجال البحث العلمي بعيدا عن فرق تطوير منتجاتها وخدماتها.

 

  • يراقبون التنظيم وينتظرون كلمة المشرعين

من الأكيد أن هذه الشركات الكبرى تراقب عن كثب العملات المشفرة وتقنية بلوك تشين واستخداماتهم بل لديهم مهندسين متخصصين فيها أو ربما على محادثات مع الريبل التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها والتي تتمتع بعلاقات واسعة مع شركات وكيانات عملاقة.

فيما يراقبون فهم ينتظرون حكم المشروعين وإلى أين يتجه هذا المجال الذي يعيش حالة من الجدل وحالة من عدم اليقين منذ بداية السنة، رغم أن هناك حالة من الايجابية بدأت تعود للسوق حاليا.

تواجه أمازون وجوجل و فيس بوك وحتى آبل الكثير من المشاكل والتحديات في الفترة الأخيرة منها ضرائب امازون، الأخبار المزيفة وخطاب الكراهية والخصوصية بالنسبة لفيس بوك وجوجل، والمنافسة القوية وخطر حظر آيفون في الصين بالنسبة لشركة آبل.

وبالطبع لا تريد أن تفتح على نفسها بابا إضافيا يكون مصدرا للمشاكل، فقيامها بتبني العملات المشفرة أو الاستثمار فيها قد يضع اعمالها في خطر.

أقل شيء يمكن أن تفعله هاته الشركات هي تبني بلوك تشين اعتمادا على شركة محترفة في ذلك مثل الريبل.

 

  • ربما غير مقتنعون بهذه التقنية؟

هذا ليس افتراضي، بل ما سمعته مؤخرا في نقاشات ببعض المنتديات والمجتمعات المتخصصة في بلوك تشين، فهناك تساؤل واضح من المراقبين عن موقع الشركات الكبرى بهذا المجال ولماذا إلى حد الآن لم تتبنى هذه التقنية.

حسنا يقال أنها غير مقتنع بمزايا بلوك تشين والإضافة التي ستقدمها لخدماتها حاليا، ويعتبرون أن بلوك تشين التي تقدمها بيتكوين لديها إنتاجية تتراوح من ثلاثة إلى سبعة معاملات في الثانية الواحدة، مع العلم أن الفيزا تنفذ 25 ألف معاملة في الثانية الواحدة وهو ما يعني أنها لا تقدم أي شيء جديد.

لكن هذا بالنسبة لتقنية بلوك تشين التي تعتمد عليها بيتكوين، ماذا عن تلك التي تقدمها الريبل والتي تتفوق بها على كافة منافسيها حاليا؟ ربما لهذا السبب تنشر المواقع الإخبارية تقارير عن اقتراب تبني بعض من هذه الشركات الكبرى للحلول التي تقدمها ripple.

 

  • عدم تبني بلوك تشين قد يكون له تبعات خطيرة

هناك رأيان في هذه المسألة كلاهما يفترضان أنه في حالة لم تتبنى هذه الشركات بلوك تشين فهناك نتائج سيئة، الرأي الأول يقول بأن التقنية ستموت ولن تستمر وسيكون عدم اقناعها للكبار بمثابة فشل كبير لها، بينما الرأي الثاني الذي أؤمن به هو أن تجاهل الكبار لها يعرضهم للخسارة مستقبلا في المنافسة أما أية شركة تتبنى التكنولوجيا الجديدة.

 

إقرأ أيضا:

9 حقائق يجب أن تعرفها عن عملة بيتكوين

كيف سيستفيد قطاع النفط من تقنية بلوك تشين الثورية؟

ما هي بيتكوين أو ما يرمز له بـ XBT، BTC، ฿

أبرز المجالات والصناعات التي يمكنها أن تستفيد من تقنية بلوك تشين

لماذا البنوك والمؤسسات المالية مهتمة بتقنية بلوك تشين Blockchain؟

ما هي تقنية بلوك تشين Blockchain أو سلسلة الكتل؟

متى يصبح استخدام العملات الرقمية والمشفرة غير قانوني؟

تعريف العملة الرقمية وتاريخ العملات الافتراضية والمشفرة

ما هو الفرق بين العملة الإلكترونية والعملة الرقمية والعملة المشفرة

أساسيات مهمة لابد أن تعرفها عن العملات الرقمية والمشفرة

هذه مميزات العملات الرقمية والمشفرة وفوائدها

قد يعجبك ايضاً