2018-04-17

0 comment

البنك المركزي في سيريلانكا يحظر التعامل بالعملات الرقمية المشفرة

مؤخرا و مع انتشار العملات الرقمية المشفرة و ذياع صيتها وبعد الصمت الذي دار حولها من طرف البنوك المركزية للدول.

تفاعلت هاته الأخيرة و حددت موقفها تجاهها سواء بالسلب أو الايجاب القبول أو الرفض.

في موقع عملات نتابع ونغطي ردود فعل الحكومات العالمية حول cryptocurrency لأخذ فكرة واسعة عما يدور في العالم حولها

لمعرفة و تخمين سيرها و مستقبلها التي تؤثر فيه الحكومات بقراراتها بشكل أو بآخر.

أعلن البنك المركزي لدولة سيريلانكا عن حظره التام للعملات الرقمية المشفرة و أعطى العديد من التفسيرات التي تبطل قيمتها و لا تجعلها ترتقي بقيمة عملة، حيث صرح المتحدث باسم البنك المركزي بأن أي عملة لابد و أن تستند لمرجعية أصولية تحدد قيمتها أما هاته التي تدعى العملات الرقمية فلا تستند على شيء بل على التخمين و العرض و الطلب و يقف وراءها أشخاص مجهولون يستولون على أموال الناس.

و أضاف نفس المتحدث بأن النقطة الخطيرة الأخرى هي عدم مركزيتها و عدم وجود هيئة ترعاها و ترعى مصالح متعامليها

ما يعد أمر خطير للغاية ما ألزمنا بحظرها بشكل تام و حظر التصاريح للشركات التي تود أن تعمل بها.

اقرأ أيضا: البنك الاحتياطي الهندي يحظر التعامل بالعملات المشفرة

المصدر

قد يعجبك ايضاً