2018-04-20

0 comment

الاتحاد الأوروبي يصوت لقانون ضبط ومراقبة التعامل بالعملات الرقمية المشفرة

صوت الإتحاد الأوروبي بالاجماع على قانون ضبط و مراقبة التعامل بالعملات الرقمية المشفرة.

بـأكثر من 500 صوت موافقة من أصل 574 ينادي بضرورة مراقبة و وضع قوانين تنظيمية للتعامل بالعملات الرقمية المشفرة.

التصويت جاء بعد أخذ و رد، وبعد وضع نص قانون يعود لشهر ديسمبر 2017 يشرع التعامل بالعملات المشفرة لكن في إطار قانوني.

أين تم عرضه على أعضاء الاتحاد وتمت المصادقة بالاجماع مثلما أشرنا و صرح أحد المشاركين في القرار السيد Krisjanis Karins من دولة لاتفيا قائل:

السلوك الاجرامي لن يتغير

وعليه تم اقرار قوانين من شأنها الحيلولة دون الوقوع في العديد من المشاكل التي تحملها العملات الرقمية المشفرة في طياتها

كالتهرب الضريبي، غسيل الأموال، تمويل العمليات الارهابية.

القوانين في مجملها تنص على ضرورة الكشف عن هويات حاملي عملات البيتكوين و كذا وضع قوانين صارمة لمنصات التداول

التي يجب عليها امداد تقارير دورية حول من يستعمل المنصة بالكشف عن هوياتهم.

وصرحت السيدة Judith Sargentini من دولة هولندا مشاركة أيضا في المصادقة على القانون بقولها:

المليارات من اليورو يتم تهريبها من خلال العملات الرقمية المشفرة بغرض التهرب الضريبي، غسيل أموال…

لكننا نأمل مع القوانين الجديدة التي صادقنا عليها اليوم أن نمنع هذا النزيف و نجعله يتوقف.

القوانين الجديدة سيبدأ العمل بها في جميع بلدان الاتحاد الاوروبي في أجل أقصاه 18 شهر و ستمس جميع أنواع العملات الرقمية المشفرة

هاته القوانين من شأنها تشجيع الاستثمار في العملات المشفرة و استقطاب الشركات الحديثة العاملة بتقنية البلوك تشين.

مثلما فعلت دولة سنغافورة و التي أشرنا إلى ذلك في الموضوع:

سنغافورة أصبحت الملاذ الآمن لشركات البلوك تشين

لكنها تتعارض مع سياسة الخصوصية التي تحملها العملات المشفرة كميزة عدم الكشف عن الهوية و تجعل تسميتها تتحول إلى عملات رقمية فقط و ليست مشفرة.

المصدر

قد يعجبك ايضاً